«قدراتي» سيقلص الفجوة بين نتائج اختبار القدرات والثانوية

أشاد مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس، بجهود العاملين والعاملات في قناة «قدراتي» لدعم الطلاب والطالبات في اختبار القدرات العامة والاختبار التحصيلي في تعليم المنطقة للعام الدراسي 1437/ 1438هـ، مؤكداً أن القناة ساهمت في تقديم الدعم للطلاب والطالبات لأداء اختبار القدرات والاختبار التحصيلي من خلال تقديم مواد متنوعة وتدريبات تقدم من مجموعة من الخبراء والخبيرات عبر وسائط متعددة وبأساليب متنوعة تضمن إتاحة الفرصة لجميع المستهدفين الحصول على الدعم حسب الأوقات المناسبة لهم من دون التقييد بتكاليف أو أعباء مادية.جاء ذلك خلال تكريمه صباح أمس، قناة «قدراتي» بحضور المساعد للشؤون التعليمية الدكتور سامي العتيبي، ومدير إدارة الإشراف التربوي ممدوح إبراهيم، والعاملين في القناة والعاملات عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة.وذكر المديرس أن الهدف العام من هذه القناة هو تقليص الفجوة بين نتائج اختبار القدرات والثانوية، وتهيئة الطلاب لأداء اختباري القدرات والتحصيلي، وكذلك إتاحة الفرصة للطلاب والطالبات للاستعداد لاختبارات القدرات والتحصيلي من خلال قنوات متعددة، وأساليب متنوعة، مؤكداً أن تعليم الشرقية حقق خلال هذا العام نتائج متميزة في اختبارات القدرات العامة والتحصيلي، مؤملاً أن تساهم مثل هذه البرامج في تحفيز الطلاب والطالبات وتحقيقهم للهدف المهم في حياتهم العلمية وهو دخول الجامعات بنسب عالية.من جهته، أوضح مدير إدارة الإشراف التربوي ممدوح إبراهيم، أن مواد القناة احتوت على 81 % مواد عامة، و5% استطلاعات، و2% اختبارات تجريبية، و12% إرشادات وتعليمات، فيما بلغ إجمالي عدد الطلاب والطالبات الذين استفادوا من القناة ما يمثل نسبته 93%، مشيراً إلى أن القناة حققت نتائج استفادة جماعية على مستوى المناطق التعليمية، حيث استفاد من المنطقة الشرقية 53%، ومن المناطق التعليمية الأخرى 47%.إلى ذلك، استعرض رئيس قسم الحاسب الآلي بالقناة صالح الربيع، التطلعات المستقبلية للقناة، ومن بينها استمراريتها على مدار العام في تبسيط المفاهيم والمهارات المهمة في كل مادة دراسية ولجميع الصفوف من خلال جدول معلن لتقديم هذه المهارات بطرق إبداعية من خلال عدد من المعلمين والمعلمات، يستفيد منها الطالب والمعلم، ويتم تزويد المعلمين بالمهارات والمواد اللازمة لرفع المستوى التحصيلي للطلبة في المجالين الكمي واللفظي من خلال الحصص الدراسية للمواد، وكذلك الاستمرار في تقديم بعض المفاهيم الداعمة للطلبة في المجالين الكمي واللفظي على مدار العام، وتكثيف المواد الداعمة للطلبة في اختبارات القدرات والتحصيلي قبل مواعيد الاختبارات بثلاثة أسابيع، بالإضافة إلى تنمية قدرات الطلبة من مراحل مبكرة وتمكين تدريبهم على ذلك في المرحلتين الابتدائية والمتوسطة، وعرض تجارب لبعض الطلبة مع اختبارات القدرات العامة والتحصيلي، وإنشاء منصة وتطبيقات إلكترونية لدعم الطلبة في هذا المجال، وكذلك دعم مشروع تجويد الاختبارات بتقديم نماذج متنوعة لاختبارات المواد الدراسية بما ينمي مهارة المعلمين والمعلمات في إعداد الأسئلة.وكرم الدكتور المديرس، أعضاء القناة من المعلمين والمشرفين، كما كرمت المساعد للشؤون التعليمية للبنات فاطمة الفهيد المعلمات والمشرفات في قناة قدراتي.

معلومات الخبر

المصدر : صحيفة الشرق

رابط الخبر :