نموذج شركة تطوير التعليم القابضة

تنطلق جميع مبادرات الشركة وأعمالها من رؤية الشركة وقيمها وأهدافها الاستراتيجية. ويتم تنفيذ أعمالها بناءً على خمس إستراتيجيات للأعمال مراعين فيها تأثير الممكّنات الداخلية والخارجية للشركة. وهذا يجعل نموذج عمل الشركة متكاملاً ويراعي ارتباط الرؤية بالتنفيذ. حيث ينطلق عمل الشركة من الرؤية للقيم للأهداف الإستراتيجية، معتمدا على إستراتيجيات الأعمال للتنفيذ ومراعياً مدى علاقة وأهمية التعامل مع الممكنات الخارجية والداخلية للشركة. وهذا النموذج يدعم عمل الإدارة التنفيذية في تخطيط الأعمال وتنفيذها


رؤية شركة تطوير التعليم القابضة

وضعت الشركة هدفها الأهم ورسالتها الأولى و هي أن تكون المحرك الأقوى الذي يحقق الأثر الإيجابي في قطاع التعليم في المملكة، ويدفع عجلة التنمية الوطنية بكافة أوجهها؛ الاجتماعية والاقتصادية والمعرفية. و تطمح تطوير القابضة وشركاتها التابعة بأن تكون أكثر شركة موثرة في المجتمع التعليمي السعودي.وتتوجه جميع أعمال الشركة وبرامجها ومشروعاتها وشركاتها لأن توجد الأثر التنموي حسب المجالات والتخصصات التي تعمل بها ، بأن تكون قادرة على توفير خدمات تعليمية أساسية ومساندة متميزة داخل السوق السعودي وخارجه، وأن تكون محفّزة لبناء قطاع خدمات تعليمية منافس داخليًا وخارجيًا.


إستراتيجية الأعمال

لتحقيق الأهداف الإستراتيجية، تركز الشركة على خمسة إستراتيجيات للأعمال تمكن الشركة من القيام بدورها كشركة قابضة ومتعددة المجالات. وهذا النموذج من التنفيذ يعطي الشركة مرونة كبيرة بأن توجد حلولاً إبداعية في تنفيذ فرص الأعمال حسب طبيعتها إما بالإسناد، الإنشاء، الإستثمار، الإمتيازات، و الشراكات الإستراتيجية.


قيم شركة تطوير التعليم القابضة وثقافتها

الأساس السليم القوي لأي منشأة ينبع من إرساء دعائم قوية من القيم والممارسات العملية التي تعكس ثقافة مؤسساتية مبنية على الاحترافية لتحقيق الإنجاز بناءً على التوجه الإستراتيجي للشركة. ولذا فقد اتخذّت الشركة لها أربع قيم، وهي النزاهة والابتكار والاحترام والتميز، هي المرشد الأساس لأخلاقيات العمل في الشركة تطوير.


المحاور الإستراتيجية لشركة تطوير التعليم القابضة

خلصت إستراتيجية الشركة بأن تركز الشركة على محاور إستراتيجية أساسية تكون دعماً لتحديد الاهداف الإستراتيجية للشركة. وتشمل هذه المحاور الرئيسية على:


الأهداف الإستراتيجية لشركة تطوير التعليم القابضة

بناء على توجه الشركة الإستراتيجي ومحاورها الإستراتيجية، وضعت الشركة ستة أهداف إستراتيجية


علاقة شركة تطوير بوزارة التعليم

تستعرض النظرة الإستراتيجية لتطوير الخطة العامة للأعوام المقبلة. وحيث إن الشركة في مراحلها المبكرة فإن خطة أعمالها وبرامجها مستمدة بشكل مباشر من أولويات أنشطة وزارة التعليم ومشروعاتها، مع مراعاة التنسيق في تنفيذ المشاريع ومراجعتها سنويًا لضمان وضوح توجهات الشركة.تخدم الشركة التوجه الإستراتيجي لوزارة التعليم في تخفيف العبء على الوزارة من خلال توليها الأعمال المساندة والمساهمة في إثراء قطاع الخدمات التعليمية بخبرات الشركة.